السلايدر الرئيسيصدى المهجر

رئيس وفد المجلس الانتقالي في الرياض يستقبل سفير جمهورية الصين الشعبية

سمانيوز/الرياض

استقبل وفد المجلس الانتقالي الجنوبي المفاوض في العاصمة السعودية الرياض برئاسة الدكتور ناصر الخُبجي عضو هيئة رئاسة المجلس، رئيس وحدة شؤون المفاوضات والوفد المفاوض لتنفيذ اتفاق الرياض، في مقر إقامته بالعاصمة السعودية الرياض سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن السيد كانغ يونغ.
وخلال اللقاء، استعرض الدكتور ناصر الخُبجي جهود المجلس الانتقالي الجنوبي لتنفيذ اتفاق الرياض، مؤكداً تمسك المجلس بتنفيذ جميع بنود الاتفاق دون انتقائية، على الوجه الذي يهيئ الأرضية الملائمة للعملية السياسية الشاملة، ويحقق الأمن والاستقرار في الجنوب واليمن والمنطقة.
وتطرق الخُبجي إلى الدور المحوري والجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة لتنفيذ الاتفاق وإحلال السلام والاستقرار، مشيداً بالجهود المرموقة التي تقودها المملكة، والمبادرات المتتابعة لتذليل أي عراقيل تواجه العملية السياسية الشاملة، وجهود وإحلال السلام وإنهاء أزمات الصراع المتتالية التي يعيشها الجنوب واليمن منذ ثلاثة عقود.
وأشار الخُبجي إلى القوى العابثة التي تستنفذ جهودها، لإفشال جهود تنفيذ الاتفاق وإغراق الجنوب في مستنقع الصراعات والأزمات، تستخدم سياسات العقاب الجماعي الممنهج ضد شعب الجنوب بهدف ثنيه عن مطالبه وتطلعاته المشروعة باستعادة وبناء دولته الجنوبية المستقلة.
كما أثنى الخُبجي على جميع الجهود الدولية الجارية اليوم عبر مؤسسات الأمم المتحدة لإيقاف الحرب والدخول في عملية سياسية شاملة، بما في ذلك الدور الصيني من خلال عضويتها الدائمة في مجلس الأمن الدولي، منوهاً بأن قضية الجنوب تُمثّل جوهر الصراع القائم وأن جميع الحروب والصراعات القائمة ما هي إلا تفاعلات ناجمة عن السبب الرئيس المتمثل في احتلال الجنوب واختلال موازين القوى منذ حرب صيف العام 1994م.
كما شدد الخُبجي على إن أي عملية سلام ستظل قاصرة ما لم تنطلق من أساس الصراع، وتضع القضايا المحورية، وفي مقدمتها قضية شعب الجنوب في صدارة اهتمامها، وتتعامل مع القوى الفاعلة ذات الحضور الفعلي على الأرض، والتي يرتضيها الشعب ويدعمها لتمثيله وتحقيق تطلعاته.
من جانبه أكد السفير الصيني، دعم بلاده لجهود السلام الراهنة بقيادة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، إضافة إلى دعمهم الكامل لجهود المملكة العربية السعودية لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض، معبراً عن تقدير بلاده للتجاوب الإيجابي والتعامل البناء من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي لتنفيذ الاتفاق وإيقاف إطلاق النار وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.
حضر اللقاء عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي نائب رئيس وحدة شؤون المفاوضات علي الكثيري، وأعضاء وفد المجلس في الرياض يحيى غالب وناصر حويدر، وعضو ومقرر وحدة شؤون المفاوضات والوفد التفاوضي أنيس الشرفي، وممثل الإدارة العامة للشؤون الخارجية عادل الشبحي، وعضو الوفد فتحي المفلحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى