السلايدر الرئيسيالعروض التجارية

المحافظ لملس يعقد اجتماعاً للمكاتب التنفيذية لمناقشة سير أعمال العام 2021 وتطلعات 2022.

سمانيوز/العاصمةعدن

عقد محافظ العاصمة عدن الأستاذ أحمد حامد لملس اجتماع المكتب التنفيذي الاول للعام 2022 للميلاد .

وافتتح المحافظ الاجتماع بالحديث حول المشاكل والتحديات القائمة في مختلف الجوانب بالعاصمة عدن بما في ذلك البرنامج المعد، لمواجهة الصيف والدعم المطلوب من الحكومة، منوها إلى اللقاءات والترتيبات التي جرت خلال شهر كامل مع الشركة الأم البورتسيلا لإعادة صيانة 60 ميجا استعداد للصيف القادم وتم ذلك بدون وسطاء ، إضافة إلى اللقاء بوزير الكهرباء وتسليمه العرض والمذكرة الرسمية للمشروع .

وأشار المحافظ أن السلطة المحلية اتفقت مع الحكومة في نوفمبر 2021 بمعالجة الكهرباء وعندنا التزامات من الحكومة بالمعالجة وللأسف نحن اليوم في منتصف فبراير 2022 ولَم نجد استجابة .

وأضاف المحافظ لن نسكت ولن نقبل أن يعاني المواطن في عدن ويفتقد لأبسط الخدمات نحن في السلطة المحلية نقوم بواجبنا وعلى كل الجهات المسؤولة أن تقوم بواجباتها ، وأكد ان السلطة المحلية ليست مسؤولة عن التوريد ويجب التفريق بين الجزئية التي تقع على عاتق السلطة المحلية وبين ما يقع على الجانب المركزي .

وأكد لملس مخاطباً الحاضرين:” إدارة عدن مسؤولية توليناها وعلينا القيام بواجبنا والمقصر سيتم محاكمته شعبيا في الكهرباء أو غير الكهرباء أيا كان محافظ أو مسؤول مؤسسة أو حكومة ويجب أن نعمل وفق هذا المبدأ، وإذا لم نقدم لها شيئاً فلا داعي أن نجلس على هذا الكرسي .

وناقش اجتماع المكتب التنفذي ضرورة الفصل والتوضيح بين مهام السلطة المحلية وبين الحكومة من حيث المسؤوليات الواجب تنفيذها ومن حيث أداء المهام في العاصمة عدن بالنظر إلى التجاوزات الحاصلة والتي وصلت إلى ممارسة بعض الوزارات الحكومية دور المكاتب التنفيدية .

واقر الاجتماع يوم الخميس تسليم كافة تقارير الاستثمار في مختلف المديريات ، وعقد اجتماع خلال عشرة أيام لاستعراض الصرف والإيرادات والبرنامج الاستثماري خلال العام 2021 من حيث ما تم انجازه والذي لم يتم ويجب أن نعرف تقصيرنا ومشاكلنا ونتحدث عنها بشفافية دون الانتظار حتى يأتي الآخرين للحديث إضافة إلى مناقشة خطة البرنامج الاستثماري للعام 2022 حسب المحافظ .

وتطرق الاجتماع إلى مناقشة ملفات المياه ووصول المولدات قبل يومين وضرورة تركيبها واستكمال العمل نحو المعالجة الكلية ، كما ناقش الاجتماع اشكاليات الصحة بالأشارة إلى ضرورة عمل اجراءات لتصحيح مسار العمل ومعالجة الازدواجية الحاصلة حيث أكد المحافظ على أنه تم التخاطب مع البرنامج السعودي حول تكليف شركة بتشغيل مستشفى عدن ونوه إلى وضع ميزانية لمستشفى الأمراض النفسية .

وكرس الاجتماع لمناقشة جملة من الملفات شملت المكتب الاعلامي والثقافة والمرأة واللجنة الاشرافية العليا وخرج بعدد من التوصيات والقرارات الهادفة إلى تفعيل عمل السلطة المحلية فيما يخدم العاصمة عدن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 − واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى